بخماسية في مرمى ألبيون… إيفرتون يستولي على الصدارة مؤقتًا

أخبار رياضية
ahmed19 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
بخماسية في مرمى ألبيون… إيفرتون يستولي على الصدارة مؤقتًا

تمكن فريق إيفرتون من تحقيق فوزًا كاسحًا بخماسية مقابل هدفين على ضيفه الصاعد حديثًا وست بروميتش ألبيون، خلال المباراة التي جمعتهما ظهر اليوم السبت ضمن مباريات الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم موسم 2020-2021، على أرضية ملعب جوديسون بارك معقل التوفيز.

أفتتح وست بروميتش أهداف اللقاء بأقدام لاعبه جرادي ديجانا في الدقيقة الـ10 من عمر اللقاء، وعدل الإنجليزي دومينك كالفيرت النتيجة في الدقيقة 31، وفي الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول تقدم الكولومبي خاميس رودريجز.

بدأ الشوط الثاني جيدًا لصالح ألبيون، حيث استطاع الفريق العودة للمباراة رغم النقص العددي بسبب طرد كيران جيبس، بأقدام البرازيلي ماثيو بيريرا في الدقيقة 47 من ركلة حرة مباشرة.

لم يستطع الفريق الحفاظ على تلك النتيجة، وبدأ سيل الأهداف من الدقيقة 54 بأقدام مايكل كين، وبعدها أكمل كالفيرت الهاتريك بهدفين في الدقيقتين 61 و66 من عمر اللقاء، ليُعلن التوفيز نجاحهم حتى الآن تحت قيادة الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي.

جدير بالذكر أن إيفرتون يحتل حالياً صدارة الترتيب برصيد ست نقاط، بعد أن حقق فوزين متتاليين الأول على الكبير توتنهام بهدف دون رد، واليوم الخماسية الكاسحة في شباك ألبيون.

وفي سياق متصل، نجح الشاب الإنجليزي “دومينيك كالفيرت” من تسجيل هاتريك تاريخي، جعله أصغر لاعب إنجليزي يسجل ثلاثية مع إيفرتون، بعد توني كوتي عام 1988 ضد فريق نيوكاسيل.

بهذا الهاتريك احتل صاحب الـ23 عامًا صدارة ترتيب هدافي البريميرليج متفوقًا على صلاح صاحب الثلاثية في مرمى ليدز يونايتد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.