رغم اقتراب رحيله.. ترامب يواصل سياسة التضييق على الشركات الصينية

ahmed
أخبار عالمية
ahmed23 نوفمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 23 نوفمبر 2020 - 6:23 مساءً
رغم اقتراب رحيله.. ترامب يواصل سياسة التضييق على الشركات الصينية

يعتزم الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية “دونالد ترامب”، الذي قارب علي مغادرة البيت الأبيض، إلحاق الضرر بشركات بلاده التي تبيع قطع غيارات للطائرات.

ويسعى الرئيس المنتهية ولايته إلى فرض قيود على شراء نحو 89 شركة صينية عاملة في مجال الفضاء والطيران منتجات من شركات أمريكية، الأمر الذي يلحقق الضرر بمنتجات بلاده، ويزيد توتر العلاقات الأمريكية مع الصين والتي استمرت طوال فترة ترامب.

ويرى مراقبون أن تلك الخطوة ستُلحق ضررًا كبيرًا على الشركات والموردين الأمريكيين الذين يعتمدون في تصديرهم على الصين وروسيا لهذه القطع النهائية اللازمة لصناعة الطائرات والمعدات الفضائية.

وأعلنت إدارة ترامب أن اعتزامها فرض قيود علي شراء هذه الشركات لمنتجات أمريكية، جاء نتيجة اكتشافها وجود علاقات لهذه الشركات مع الجيش الصيني. حسب وكالة رويترز.

ويشار إلى أن العلاقات الصينية الأمريكية شهدت توترات منذ دخول ترامب البيت الأبيض، بسبب فرضه لقيود اقتصادية على بضائع صينية  كان أخرها في شهر أغسطس عندما فرضت أمريكا تعريفة جمركية علي بضائع صينية بقيمة 15%، لترد هي الأخيرة بخطوات تصعيدية أكبر على بضائع أمريكية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.