القاهرة ردًا على اتهامات واشنطن.. شراء الأسلحة من روسيا أمر سيادي

ahmed
2020-12-25T02:09:57+03:00
أخبار عربية
ahmed25 ديسمبر 2020آخر تحديث : الجمعة 25 ديسمبر 2020 - 2:09 صباحًا
القاهرة ردًا على اتهامات واشنطن.. شراء الأسلحة من روسيا أمر سيادي

أثار اتهام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الغضب في مصر، عقب اتهامه لها بشراء أسلحة روسية بأموال المعونة الأمريكية، ما دفع المسؤولين للتعليق بأن قرار شراء الأسلحة الروسية أمر سيادي لا دخل لأمريكا فيه.

ونفت القاهرة شراؤها أسلحة روسية بأموال المعونة الأمريكية، مشيره إلى حساسية الولايات المتحدة من شراء أي دولة للأسلحة الروسية، بالرغم من شراء مصر للأسلحة من أوروبا دون تعليق أمريكي.

واعتبر المسؤولين في الجيش المصري أن  اتهامات أمريكا باطلة ولا أساس لها من الصحة، وذلك لأن ترامب يجهل قوانين الاتفاقيات أو يحاول غض النظر عنها، مشيرين إلى أن أموال المعونة الأمريكية التي تقدر بمليار وثلاثمائة مليون دولار لا تدخل الخزينة المصرية حيث يتم شراء أسلحة أمريكية بها وذلك وفقا لبنود الاتفاق بين الجانبين الأمريكي والمصري.

الجدير بالذكر أن مصر تحصل على معونة اقتصادية وأخرى عسكرية من أمريكا منذ 1978، بموجب اتفاقية السلام التي تم توقيعها آنذاك بين مصر و “إسرائيل”، حيث خصص الرئيس الأمريكي جيمي كارتر حينها، منحة سنوية، لإسرائيل بقيمة  3 مليارات، وأخرى لمصر بقيمة 2,1 مليار دولار، بينها 1,3 مليار معونة عسكرية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.