السودان يسترد أراضي بعد 25 عاما من سيطرة ميلشيات إثيوبية

أخبار عربية
ahmed6 ديسمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
السودان يسترد أراضي بعد 25 عاما من سيطرة ميلشيات إثيوبية

أكدت  وسائل إعلام سودانية استرداد وسيطرة الجيش السوداني، على مساحة زراعية تصل إلى حوالى 5 كيلو مترات، في منطقة الفشقة التابعة لمحلية الفريشة والتى تقع على الشريط الحدودى للسودان المحاذي لدولة إثيوبيا.

وقالت مصادر موثوقة، لـ”جرائد سوادنية”، إن سيطرة الجيش على هذه المناطق المسترده يقدر تقريبا بنصف مساحة منطقة ”الفشقة“ المقدرة بحوالى مليون فدان وتقع بولاية القضارف السودانية والتى سيطر عليها مليشيات إثيوبية مسنودة من الجيش الإثيوبي منذ 25 عام.

وتسببت إندلاع الحرب بين جبهة تحرير التجراي من جهة والحكومة الإثيوبية من جهة أخرى في الرابع من نوفمبر الماضي،  إلى اتخاذ قرار سودانى بنشر قوات إضافية في المناطق الواقعة قبالة إقليم التيجراي الإثيوبي المضطرب، وبسط سيطرته لمنع تسلل عناصر مسلحة فارة من القتال لأراضيه، في الوقت الذى سمح فيه لأكثر من 47 ألف لاجيء مدنى من  ولايتي كسلا والقضارف الإثيوبيين بعبور الحدود.

وشهد الإقليم أحداث متكررة بين ميليشيات إثيوبية ومزارعين سودانيين في المنطقة، أدت إلى مقتل وجرح المئات طوال الفترة الماضية.

يشار إلى أن، الحكومة الإثيوبية تعترف رسميا بأحقية السودان بـ”الفشقة” بالرغم من سيطرة ملشياتهم عليها لعقود، وفى الوقت نفسه تتمسك الخرطوم بموقفها من النزاع الإثيوبي على أنه شأن داخلي يخص أديس أبابا وحدها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.