وزير التربية الكويتي: إنهاء العام الدراسي مرتبط بالظروف الراهنة، وإنهائه بالفترة الماضية كارثة تربوية

نادية راضي31 مايو 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
وزير التربية الكويتي: إنهاء العام الدراسي مرتبط بالظروف الراهنة، وإنهائه بالفترة الماضية كارثة تربوية

صرّ وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور سعود الحربي، في مقابلة عن بعد عبر تلفزيون الكويت، أن إنهاء العام الدراسي مُرتبط بالظروف الصحية الراهنة، ولن يتم المغامرة بالطلبة، مشيرًا إلى أن التعليم عن بعد لطلبة الصف الثاني عشر على موعدها المنتظر في شهر يونيو القادم.

وقد أوشح الدكتور الحربي أن الوزارة لديها خطة جاهزة تم إعدادها قبل عيد الفطر لملفي التعليم الإلكتروني عن بعد والعودة للدراسة.

وقد ذكر وزير التربية في لقائه عن أسباب عدم إنهاء العام الدراسي في الفترة السابقة أسوة بالدول الأخرى، حيث أكد على أن لكل دولة ظروفها الخاصة، وفي حال إنهاء العام الدراسي بالفترة الماضي لوقعت كارثة تربوية بحق التعليم في الكويت. فاعتماد درجات الفصل الدراسي الأول وإنهاء العام الدراسي على ضوئه يُعد إجحافًا بحق 15 ألف طالب من طلبة المنازل الذين ليس لهم درجات في الفصل الأول، وليس من العدل حرمانهم من درجاتها، كما قال بأن مُقترح احتساب درجة الفصل الدراسي الثاني كاملة وجمعها مع الفصل الدراسي الأول سيظلم الطلاب الراسبين في الفصل الدراسي الأول أو من تعذر عليهم حضور الامتحانات لأسبابٍ معذورة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.