شام ابنة أصالة تساهم في تأكيد إشاعات طلاق والدتها وطارق العريان

2019-10-18T21:42:37+03:00
2019-10-19T09:23:57+03:00
ثقافة وفنون
هاجر هشام18 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ 9 أشهر
شام ابنة أصالة تساهم في تأكيد إشاعات طلاق والدتها وطارق العريان

خلال الأيام الأخيرة تداولت العديد من الشائعات حول طلاق الفنانة السورية أصالة نصري وزوجها الفنان طارق العريان، مما خلقت حالة من الحزن عبر مواقع التواصل الإجتماعي نظراً لقصة الحب الجميلة التي تجمع بينهما ويتعلم منها الجميع.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن النجمة أصالة لم تؤكد هذه الشائعات ولم تنفيها وكذلك زوجها طارق العريان، حيث تشير التقارير إلى أن أصالة هي من طلبت الطلاق والانفصال عنه بسبب اكتشافها لخيانته مع فنانة شابة.

كما وتقول التقارير الصحفية أن أصالة تنتقم من زوجها وترفض السفر معه إلى أمريكا بحكم انه سوف يظل هناك لمدة عام بسبب تعاقده مع إحدى شركات الإنتاج على تصوير فيلم جديد في أمريكا، وتهدده بعدم السفر لانها تحمل جواز سفر بحرينيا وبالتالي سوف تمنعه من رؤية أولاده كعقاب له.

وفي ظل هذه الشائعات قامت شام الذهبي ابنة اصالة الكبرى من زوجها الاول قامت بنشر مقطع من الفيديو المصور لها بنفسها عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي على الانستجرام، وتلمح من خلاله عن المعاملة السيئة التي يتعامل بها الرجل مع المرأة، مما اعتبرها الكثيرين أن حديثها موجهة بشكل خاص إلى زوج والدتها.
بالإضافة إلى ذلك فإن أصالة قامت بحذف جميع الصور التي تجمعها بزوجها المخرج طارق العريان من عبر صفحتها الخاصة بالانستجرام وهذا في حد ذاته يؤكد شائعات انفصالها عنه.

View this post on Instagram

هل أكدت #شام_الذهبي بهذا الفيديو أن طلاق والدتها #أصالة_نصري من زوجها #طارق_العريان هو مسألة وقت فقط بعد قصة حب جميلة لم يكتب لها الاستمرار بعدما فوجئت الفنانة قبل أسابيع قليلة، بأنّ زوجها متورّط بعلاقة مع ممثلة شابة، وعندما قطعت الشكّ باليقين طلبت من العريان الطلاق ورغم تدخّل الأهل والأصدقاء، الا أن النجمة أكدت أنّ قرارها لا عودة عنه. فهل قصدت شام زوج والدتها هنا 👆؟ #سيدتي #sayidaty

A post shared by مجلة سيدتي (@sayidatynet) on

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.